القائمة الرئيسية

الصفحات

الفاشينيستا الكويتية "أم ريان" في ورطة.. والسبب "فيديو ابنها"!

مجلة إنتي حلوة
جاءت استجابة إدارة الجرائم الإلكترونية في الكويت سريعة جدًا بعد الضجة الكبيرة التي أُثيرت ضد الفاشينيستا الكويتية فينيسيا والمشهورة باسم "أم ريان".
فبعدما أثارت الكويتية فينيسيا حالة من الغضب بسبب تجردها من أمومتها واستغلالها لابنها من أجل تحقيق مُشاهدات عالية، بنشرها فيديو عبر سناب شات تستعرض فيه ردة فعل ابنها وبكاءه وصدمته بعد معرفته بوفاة جدته أي والدتها.
وطالب عدد كبير من النشطاء ورواد السوشال ميديا الجهات المعنية بالتدخل من أجل مُعاقبتها على هذا التصرف الذي اعتبروه يخلو من الإنسانية والرحمة.
وبعد انتشار الفيديو والمطالبات، قام مكتب حماية الطفل في الكويت بتحويل القضية إلى وزارة الداخلية والتي بدورها حولتها إلى وحدة الجرائم الإلكترونية، وتم إدراج تصرف الفاشينيستا الشهيرة بـ"أم ريان" ضمن الجرائم الإلكترونية، واستدعاؤها للتحقيق من أجل مُحاكمتها.
ولاقت سرعة تحرك الجهات المسؤولة اتخاذهم إجراءً رسميا ضدها ترحيبا كبيرا جدًا من قبل الناشطين الذي طالبوا بإنزال عقوبة كفيلة بأن تكون رادعا لكل شخصية مشهورة تحاول استغلال الأطفال من أجل جمع عدد أكبر من المشاهدات.
يُشار إلى أن الفاشينيستا الكويتية فينيسيا كانت كشفت في لقاء تلفزيوني سابق لها أن والدها كان يعمل في النظافة، وعلقت أنها تفخر به ولا تخجل بإعلان هذا الأمر.

تعليقات