القائمة الرئيسية

الصفحات

فيديو - هوس باريس هيلتون بالقصص الخيالية كان سبب انفصالها عن خطيبها!

مجلة إنتي حلوة
تحدَّثت نجمة تلفزيون الواقع "باريس هيلتون" بمنتهى الصراحة ولأول مرة حول حادثة انفصالها المٌفاجئة عن خطيبها الممثل الأمريكي "كريس زيلكا" بعد أقل من عام على خطوبتهما.
خلال لقاء لها في برنامج The Talk أمس الأربعاء، أشارت وريثة فنادق "هيلتون" الفاخرة أنها في حال جيدة رغم انفصالها عن خطيبها بعد علاقة رومانسية قوية ومُشتعلة، وتعتقد أنها ستعثر يومًا على سعادتها الأبدية، وقالت: "إني أحظى بالوقت الخاص بي، وأشعر أني حينما أقع في الحب أقع بسرعة وبقوة." 
وتابعت: "كنت دائمًا مهووسةً بقصص ديزني وقصص الحب وأعتقدت أنها علاقتنا ستنتهي نهاية سعيدة، لكن أدركت بعدها أنه ليس القرار الصائب.
ورغم الانفصال، إلَّا أن "باريس" لا تزال تتمنى الزواج من فارس أحلامها، وعيش مرحلة الأمومة، وإنشاء على عائلة خاصة بها، وإلى ذلك الحين، فهي تكرِّس وقتها لعملها ولنفسها.
وفي وقت سابق، أوضح أحد المطلعين أن "هيلتون" لم تكن سعيدة في علاقتها، فهي من تنفق الأموال وتُدفع ثمن كل شيء، كما شعرت أنه ليس الشخص المناسب لها، وعلاقتهما تتطور بشكل سريع؛ ما أدى لشعورها  بعدم الرغبة في الزواج وتأسيس عائلة في الوقت الراهن.
والجدير بالذكر أنه كان من المقرر أن يتزوج الثنائي بتاريخ 11 نوفمبر، إلّا انهما أجلَّا الموضوع ولم يحددا موعدًا آخر.

تعليقات