مجلة إنتي حلوة :  مع اقتراب فصل الشّتاء، بدأت نجمات هوليوود بتغير إطلالاتهن واعتماد نيولوك جديد لمظهرهن كنوعٍ من التّغيير، أو لمُشاركت...

مجلة إنتي حلوة
مع اقتراب فصل الشّتاء، بدأت نجمات هوليوود بتغير إطلالاتهن واعتماد نيولوك جديد لمظهرهن كنوعٍ من التّغيير، أو لمُشاركتهنّ في أعمالٍ سينمائيّةٍ جديدة تتطلّب منهن تغيير لون شعرهن، مثل النّجمة المكسيكية العالمية "سلمى حايك" التي تخلّت عن لون شعرها الدّاكن واستبدلته بلون شعر "أحمر النّار".
يبدو أنّ إطلالة حايك الجديدة لم تُعجب جُمهورها فقط، بل نالت إعجاب المُمثلة العالمية الموهوبة "آن هاثاواي"، التي استبدلت لون خصلاتها الغامقة بأخرى حمراء النّار، لكن بدرجة أقّل سُطوعًا.
ففي يوم أمس الثّلاثاء، تنزّهت بطلة فيلم The Devil Wears Prada في شوارع ولاية نيويوك الأمريكية، حيث اعتلتها الابتسامة مع حسّ الموضة العالي، إلى جانب خصلاتها النّارية، فجسّدت بذلك شخصية "أندريا ساكس" التي لعبتها في الفيلم المذكور أعلاه عام 2006، والتي لعبت من خلاله دور المُساعدة الشّخصية لرئيسة تحرير مجلّة الموضة Runway "ميرندا بيرستلي".
صعّدت هاثاواي حس الموضة لديها في نُزهتها الفردية، فنسقت معطف راقي التّصميم لونه وردي، تميّز بياقة الفرو التي شابه لونها لون خصلات شعرها، مع بلوزة برّاقة مُزيّنة بالقطع المعدنية اللامعة، وارتدت معهما تنورة بلون أصفر الخردل، جاءت بستايل الكسرات ووصل طولها إلى أسفل الرّكبة، كما انتعلت في قدميها كعب عالي أسود ارتدت معه جوارب سوداء.
لم يُعرف فيما إذا غيّرت هاثاواي لون خصلات شعرها من أجل المشاهد الختامية لأجدد أفلامها The Last Thing He Wanted التي تعمل على تصويرها في بورتو ريكو، أم أنّها نيولوك جديد اعتمدته آن، علمًا بأنّ عام 2019 سيكون حافلًا بالأعمال السينمائية لها، إذ أنّها ستُطلق فيلمين آخرين مع كِبار نجوم هوليوود، سيحملان اسمي Serenity و The Hustle.